عرض مشاركة واحدة
قديم 06-06-2009, 16:40   #4
معلومات العضو
عبد الهادي اطويل
ادارة الأمل
الصورة الرمزية عبد الهادي اطويل






عبد الهادي اطويل غير متصل

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
موضوع في الصميم أخي خالد، فلا أخفيك أنني لم أرتح يوما لموقع بانيت حتى قبل أن أعرف بأنه إسرائيلي، فشخصيا لا أرى مطلقا بأنه موقع يمكن الوثوق فيه واعتباره مصدرا رسميا لما يمكن أن يجلب منه، لأنك تجد فيه أخبارا متنوعة علمية وفنية وغيرها وهو يتحدث وكأنه جهة مسؤولة رسمية ولا يدلي بأة مراجع أو مصادر ليؤكد بها أخباره، فضلا عن هذا نلاحظ غرابة بعض الأخبار التي يهدف من خلالها إلى جلب الزوار إليه من خلال التشويق الزائف وهو أسلوب لا يليق بكل من يفكر بعقل سليم..
كنت أحب لو يتم منع النقل منه ولم نجد الفرصة ربما للتعبير عن الأمر، والحمد لله أن أتيت أنت أخي خالد لتفتح الموضوع ولنتحدث بالمناسبة في عديد الأمور التي تهمنا في هذا الصدد..
في ردي هذا سوف أتحدث عن جانب مصداقية الموقع، لأعود لاحقا إن شاء الله للتحدث عن النقاط الأخرى ولنتخد بعدها إجراءات نعتمدها فعليا ونتبناها جميعنا إن شاء الله..
قبل مدة ليست بالقصيرة كنت قد قرات بعض النقاشات حول مصداقية موقع بانيت، فاتضح لي من خلال النقاشات المنطقية يومها أنه موقع لا يمكن الوثوق به مطلقا، ويكفي أنه إسرائيلي، فيكون هذا سبب كاف لكل عربي مسلم بأن يغض البصر عنه بل ويحارب نشره.. لكن للأسف نجد أن له شعبية كبيرة بين العرب وهذا دليل ربما على وضعيتنا الراهنة فليس الحال غريبا بالنظر إلى الوضع العام..
كنت قد تعرفت على موقع تم فتحه أساسا لمحاربة موقع بانيت، ولكن يبدو الموقع لم يعد يعمل، لكن وجدت أن قناته على موقع اليوتيوب لازالت موجودة وهذا رابطها:

http://www.youtube.com/antipanet

هي قناة تفضح بعض الأمور عن موقع بانيت، وإن لاحظتم بها أمورا لا يصح نشرها فأخبروني لحذف الرابط..
خلاصة القول أن الموقع لا يمكن أن نثق فيه، فكما قال أخي خالد يكفي أنه إسرائيلي، كما إن المثال الذي طرحه أخي خالد وغيره كثير دليل على ذلك، وأيضا لا يخفى بأن بانيت يقوم بأمور لا علاقة لها بالمصداقية، من قبيل نقل أخبار من مواقع إخبارية أخرى ونسبها لمراسلين وهميين، وهذا مثال على هذا الأمر:

موقع بانيت الاسرائيلي يسرق المواضيع من اكاسيا البحرين

لذلك فأنا أرى أن نراجع مواضيع الأمل، وكل موضوع تم نقله منه يتم حذفه فورا..
أجدد شكري لك أخي خالد، وأيضا أشكر أستاذتنا الفاضلة على إضافاتها المفيدة في هذا الجانب، وإن شاء الله سنتبادل هنا أطراف الحديث عن مختلف المواقع التي علينا تجنبها، كما سنشجع على الاهتمام باخرى موثوق فيها، وكل ذلك من أجل محتوى له مصداقيته ويقدم الفائدة للغير بما يرضي الله عز وجل..
شكرا على تنبيهك بخصوص موضوع الحملة الذي نأمل أن ننه الحديث حوله، ويتم تثبيت هذا الموضوع لأهميته القصوى..
لي عودة إن شاء الله، ومني لكم أرق تحية..



التوقيع