عرض مشاركة واحدة
قديم 14-09-2009, 16:33   #2
معلومات العضو
رضوان أعوين
أمل مضيء
الصورة الرمزية رضوان أعوين








رضوان أعوين غير متصل

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.


أخي الحبيب خالد تحية عطرة مباركة كبركة أيامنا هاته.
بداية اود ان أتقدم بجزيل الشكر على موضعك الاكثر من رائع.

ثانيا بخصوص الأخطاء فلي نظرة متواضعة بهذا الصدد. لكن ربما سأعبر عنها باللغة التي أفهمها و هي الرياضيات' نوع ما" يمكن إعتبار مرتكب الخطأ كشخص قام برسم دائرة وهو بداخلها في هذه الحالة سيكون لدينا إشكاليتين :
هل فعلا الشكل الذي رسم هو فعلا دائرة؟
فرضا انها دائرة فهل الشخص الذي رسمها ويوجد بداخلها يستطيع ان يرى الدائرة كاملة في أن واحد؟

إذا لنناقش كل اشكالية على حدى.:

هل فعلا الشكل الذي رسم هو فعلا دائرة؟
وهذا يعبر عن ما طرحته بخصوص تقيم الخطا فأحيانا كثيرة يكون الخطأ بسيطا لكن نضخمه حتى يصبح كارثة عامة .


فرضا انها دائرة فهل الشخص الذي رسمها ويوجد بداخلها يستطيع ان يرى الدائرة كاملة في أن واحد؟

أحيانا حينما نريد معالجة الأخطاء فكثير منا من يصب أنتباهه على جزء من الخطأ وليس الخطأ ككل فحينها محاولة الإصلاح هذه تكون كشخص اراد ان يقوم بإقامة سقف بيت لكن بعمود واحد فالنتيجة واضحة"إنا لله وإن إليه راجعون".

كنت قد قرأت في كتاب "خريطة العقل" أن أفضل طريقة للتفكير تتمثل في تبسيط الأشياء وإعطاءها رومز تسهل علينا استيعابها وتذكرها بطريقة أفضل فمثلا عندما نفكر في السوق تتبادر إلى أذهاننا سلة الخضروات وهذه تمثل مفتاح لخريطة تلقائة في العقل .وهذا يعني مجموعة من الأسئلة والإجابات المتسارعة :
سؤال:
ماذا نضع في السلة ؟
الجواب :
الطماطم و البطاطا و التفاح والموز و...
بسؤال واحد قمت بوضع السوق بأكمله في سلة واحدة.
وهكدا فهناك أسئلة لا منتناهية"من أتى بنقوذ التبعض ؟ محل العمل ؟موقعه؟ ساعات العمل؟.." كلها أسئلة تمكن من ان تبني شبكة وليس خريطة لحياتك كلها في لحظة واحدة. وهذا كله نلبع من كلمة سوق.

لما لا نعتبر أخطاءنا كدائرة بسيطة كشكلها الهندسي وبهذا سيسهل التعامل معها حتى نستطيع ان نراها بأكملها ونستطيع تقيمها بشكل أوضح. كما أنه كلما تعاملنا مع الأخطاء ونحن منفعلين ومتوثرين فإننا نزيد الطين بلة.

في الأخير فتقيمنا للخطأ لا يجب ان يكون على صاعد الحاضر وحسب وإنما يجب مراعاة عواقب الخطأ في المستقبل.

أخي العزيز تقبل ثرثري الزائدة فكما تعلم أصبحت طويل اللسان مؤخرا
أرجو من العلي القدير ان يوفقك .
لك مني أرق تحية.



التوقيع